عذراً

Posted by Comrade Abu Nablus | Labels: | Posted On Sunday, August 30, 2009 at 2:17 PM


كنت يوم الخميس الماضي في مكتب الزميل هيثم يوسف رئيس ملتقى الإعلاميين الشباب العرب، للتحضير لإطلاق جائزة الراحل والصديق المبدع محمد طملية للمقالة الاجتماعية..

بالمصادفة كان يشاركنا الجلسة ضيف لا أعرفه يرتدي بذلة محترمة يتكلم بالحكمة والثقافة الواسعة والتاريخ وسير المبدعين ، وفي أثناء الحديث عن الراحل محمد طملية..روى لي الزميل هيثم قصة طريفة حدثت معه ذاك الصباح ،حيث اتصلت به احدى مقدمات البرامج في فضائية خاصة تستفسر عن الجائزة وتطلب استضافة محمد طملية شخصيا في الاستديو اليوم الأحد...اعتذر لها الزميل بدم بارد انه لا يستطيع ان يحضر محمد طملية للاستديو ، فردت الفتاة بحدة ان برنامجها مشاهد من قبل الناس وتشارك به شخصيات كبيرة من سياسيين واعلاميين وضيوف كبار..فقال لها بدم أبرد من المرة الأولى : صدقيني لو استعنا بكل الذين ذكرت لن نستطيع اقناع محمد طمليه بالحضور الى الاستديو..فاهتز بدن الفتاة وقالت: ممكن اعرف ليش؟ ..قال لها بكلمات منفصلة..لأن..محمد..طملية..توفي ..قبل..سنة!.

هنا أنزل الضيف رجله اليمنى المرفوعة فوق الرجل اليسرى وصفر، ثم ضرب الكف بالكف ...معقول ؟ معقول بلغ الجهل بالشباب الى هذا الحد ؟ معقول أن احدا لا يعرف محمد طملية رسام الكاريكاتير المشهور!!..عندها أصبت بصدمة ثانية..وساد الصمت المكتب حتى غادرت..

مبدعنا الأردني ذلك المشتغل بصمت المحروم من الأضواء والتكريم والحفاوة يموت مرتين: موت جسد وروح، وموت سيرة.

** على أي حال بعد كل ما شاهدت وسمعت ، فرصة أن أوصي الرفاق والمحبين :ان مت يا رفاق لا ترهقوا انفسكم بحفل تأبين يحتوي على كلمات مؤثرة وخطب حزينة،لا تقل مرارة عن القهوة السادة المسكوبة للحضور..فقط تذكروني - وعلى وقع قرط القضامة - عندما تغني فيروز زوروني بالسنة مرة ..حرام تنسوني بالمرة

...كل الإعتذار لروحك طملية

Comments:

There are 0 comments for عذراً

Post a Comment